العودة   منتديات الكعبة الإسلامية > القسم الشرعى > قصص الأنبياء والرسل

قصص الأنبياء والرسل مختص بقصص أبياء الله ورسله فيما عدا سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كيف كان وجه و جبين نبينا محمد صلى الله عليه وسلم . أبو عادل منتدى سيد الخلق عليه الصلاة والسلام 7 09-26-2015 07:21 AM
كان خلق نبينا محمد صلى الله عليه وسلم القرآن. أبو عادل منتدى سيد الخلق عليه الصلاة والسلام 7 09-26-2015 06:27 AM
صفة نوم نبينا محمد صلى الله عليه وسلم. أبو عادل منتدى سيد الخلق عليه الصلاة والسلام 6 09-26-2015 05:56 AM
إسماعيل عليه السلام. أبو عادل قصص الأنبياء والرسل 7 09-16-2015 06:32 PM
هل المسلم إذا ألقى السلام على الميت في قبره يرد الله عليه روحه ويرد السلام؟ عبد الحكيم.. قسم فتاوى العلماء 0 10-07-2013 05:10 AM

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-22-2011, 04:47 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو متألق ومشرح للأشراف على الأقسام الإسلامية
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2010
العضوية: 232
الدولة: المملكة المغربية
المشاركات: 2,953
بمعدل : 0.91 يوميا
التقييم: 10
أبو عادل is on a distinguished road


المنتدى : قصص الأنبياء والرسل
نبينا إسماعيل عليه السلام.


نبينا إسماعيل عليه السلام.




نبينا إسماعيل عليه السلام.


نبينا إسماعيل عليه السلام.


كان إبراهيم -عليه السلام- يحب أن تكون له ذرية صالحة تعبد الله -عز وجل- وتساعده في السعي على مصالحه، فعلمت السيدة سارة ما يريده زوجها، وكانت عاقرًا لا تلد فوهبت له خادمتها هاجر ليتزوجها؛ لعلها تنجب له الولد، فلما تزوجها إبراهيم -عليه السلام- حملت منه، وأنجبت له إسماعيل، وبعد مرور فترة من ولادة إسماعيل أمر الله -عز وجل- إبراهيم أن يذهب بزوجته هاجر وولده إلى مكة، فاستجاب إبراهيم لأمر ربه، وسار بهما حتى وصلوا إلى جبال مكة عند موضع بناء الكعبة، وظل معهما فترة قصيرة، ثم تركهما في هذا المكان وأراد العودة إلى الشام، فلما رأته زوجته هاجر عائدًا أسرعت خلفه، وتعلقت بثيابه، وقالت له: يا إبراهيم، أين تذهب وتتركنا في هذا الوادي الذي ليس فيه أنيس ولا شيء؟! فلم يرد عليها إبراهيم -عليه السلام- وظل صامتًا، فألحت عليه زوجته هاجر، وأخذت تكرر السؤال نفسه، لكن دون فائدة، فقالت له: آلله أمرك بهذا؟ فقال إبراهيم: نعم، فقالت هاجر: إذن لن يضيعنا، ثم رجعت.

وسار إبراهيم -عليه السلام- وترك زوجته وولده، وليس معهما من الطعام والماء إلا القليل، ولما ابتعد عنها إبراهيم، رفع يده داعيًا ربه فقال: {ربنا إني أسكنت من ذريتي بواد غير ذي زرع عند بيتك المحرم ربنا ليقيموا الصلاة فاجعل أفئدة من الناس تهوي إليهم وارزقهم من الثمرات لعلهم يشكرون} [إبراهيم:37] ثم واصل السير إلى الشام، وظلت هاجر وحدها، ترضع ابنها إسماعيل، وتشرب من الماء الذي تركه لها إبراهيم حتى نفد ما في السقاء، فعطشت، وعطش ابنها فتركته وانطلقت تبحث عن الماء، بعدما بكى الطفل بشدة، وأخذ يتلوى، ويتمرغ أمامها من شدة العطش.

وأخذت هاجر تمشي حتى وصلت إلى جبل الصفا، فصعدت إليه ثم نظرت إلى الوادي يمينًا ويسارًا؛ لعلها ترى بئرًا أو قافلة مارة من الطريق فتسألهم الطعام أو الماء، فلم تجد شيئًا، فهبطت من الصفا، وسارت في اتجاه جبل المروة فصعدته وأخذت تنظر بعيدًا لترى مُنقِذًا ينقذها هي وابنها مما هما فيه، إلا أنها لم تجد شيئًا كذلك، فنزلت من جبل المروة صاعدة جبل الصفا مرة أخرى لعلها تجد النجاة وظلت هكذا تنتقل من الصفا إلى المروة، ومن المروة إلى الصفا سبع مرات.

وقد أصبح هذا السعي شعيرة من شعائر الحج، وذلك تخليدًا لهذه الذكرى، قال تعالى: {إن الصفا والمروة من شعائر الله فمن حج البيت أو اعتمر فلا جناح عليه أن يطوف بهما ومن تطوع خيرًا فإن الله شاكر عليم } [البقرة:158] وبعد أن تعبت هاجر، وأحست بالإجهاد والمشقة، عادت إلى ابنها دون أن يكون معها قطرة واحدة من الماء، وهنا أدركتها رحمة الله -سبحانه- فنزل الملك جبريل -عليه السلام- وضرب الأرض، فتفجرت وتدفقت منها بئر زمزم وتفجر منها ماء عذب غزير، فراحت هاجر تغرف بيدها وتشرب وتسقى ابنها، وتملأ سقاءها، وشكرت الله -عز وجل- على نعمته، وعلى بئر زمزم التي فجرها لها.

ومرت أيام قليلة، وجاءت قافلة من قبيلة جرهم -وهي قبيلة عربية يمنية- فرأت طيرًا يحوم فوق مكان هاجر وابنها، فعلموا أن في ذلك المكان ماء، فأقبلوا نحو المكان الذي يطير فوقه الطير، فوجدوا بئر زمزم فتعجبوا من وجودها في هذه المكان، ووجدوا أم إسماعيل تجلس بجواره، فذهبوا إليها، وعرفوا قصتها فاستأذنوها في الإقامة بجوار هذه البئر، فأذنت لهم، وعاشت معهم هي وابنها وتعلم منهم إسماعيل اللغة العربية، وأخذت هاجر تربي ابنها إسماعيل تربية حسنة وتغرس فيه الخصال الطيبة والفضائل الحميدة، حتى كبر قليلاً، وصار يسعى في مصالحه لمساعدة أمه.

وكان إبراهيم -عليه السلام- يزور هاجر وولده إسماعيل من حين لآخر لكي يطمئن عليهما، وذات يوم رأى إبراهيم في منامه أنه يذبح ابنه إسماعيل الذي جاء بعد شوق طويل، فلما قام من نومه، علم أن ما رآه ما هو إلا أمر من الله؛ لأن رؤيا الأنبياء حق، فذهب إبراهيم إلى ابنه، وقال له: {يا بني إني أري في المنام أني أذبحك فانظر ماذا ترى} [الصافات:102] فقال إسماعيل: {يا أبت افعل ما تؤمر ستجدني إن شاء الله من الصابرين} [الصافات:102]..

وأخذ إبراهيم ابنه إسماعيل وذهب به إلى مِنَى ثم ألقاه على وجهه كي لا يرى وجهه عند الذبح، فيتأثر بعاطفة الأبوة، واستسلم إسماعيل لأمر الله ووضع إبراهيم السكين على رقبة ابنه إسماعيل ليذبحه، وقبل أن يمر السكين سمع إبراهيم نداء الله تعالى يقول له: {يا إبراهيم قد صدقت الرؤيا إن كذلك نجزي المحسنين إن هذا لهو البلاء المبين} [الصافات:104-106] وبعد لحظات من النداء الإلهي رأى إبراهيم الملك جبريل -عليه السلام- ومعه كبش عظيم، فأخذه إبراهيم وذبحه بدلاً من ابنه إسماعيل.

لقد أراد الله -عز وجل- أن يختبر إبراهيم في التضحية بابنه إسماعيل، فلما وجده قد امتثل لأمره دون كسل واعتراض كشف الله هذا البلاء، وفدى إسماعيل بكبش عظيم، وقد أصبح يوم فداء إسماعيل وإنقاذه من الذبح عيدًا للمسلمين يسمي بعيد الأضحى، يذبح فيه المسلمون الذبائح تقربًا إلى الله وتخليدًا لهذه الذكري الطيبة، وعاد إبراهيم بولده إلى البيت، ففرحت الأم بنجاة ولدها فرحًا شديدًا، وكبر إسماعيل حتى أصبح شابًّا قويًّا، وتزوج امرأة من إحدى القبائل التي استقرت حول بئر زمزم.
وذات يوم زار إبراهيم -عليه السلام- ابنه إسماعيل، فلم يجده في بيته، ووجد زوجته وكانت لا تعرفه، فسألها إبراهيم عن زوجها إسماعيل، فقالت: خرج يبتغي لنا رزقًا، فسألها عن عيشهم، فقالت: إننا نعيش في ضيق وشدة، فقال إبراهيم : إذا جاء زوجك مريه أن يغير عتبة بابه، فلما عاد إسماعيل سأل زوجته: هل زارنا أحد اليوم؟ قالت له: نعم، زارنا شيخ صفته كذا وكذا، فقال إسماعيل: هل قال لك شيئًا؟قالت: سألني عنك وعن حالتنا وعيشتنا، فقال لها: وماذا قلت له؟ قالت: قلت له: إننا نعيش في ضيق وشدة، فقال إسماعيل: وهل أوصاك بشيء؟ قالت: قال لي: قولي لزوجك عندما يعود أن يغير عتبة بابه، فقال إسماعيل: ذاك أبي وقد أمرني أن أفارقك، فألحقي بأهلك فطلقها إسماعيل، وتزوج بغيرها.

ومرت فترة من الزمن، ثم عاد إبراهيم لزيارة ابنه إسماعيل، ولم يجده أيضًا، ووجد زوجته، وكانت هي أيضا لا تعرفه، فسألها أين زوجك إسماعيل؟ قالت له: خرج يبتغي لنا رزقًا، فقال إبراهيم: وكيف أنتم؟ قالت: نحن بخير وسعة، ففرح إبراهيم بهذه الزوجة، واطمأن لحالها، فقال لها: إذا جاء زوجك فاقرئي له مني السلام ومريه أن يثبت عتبة بابه، فلما جاء إسماعيل أخبرته زوجته بما حدث، وأثنت على إبراهيم، فقال إسماعيل: ذاك أبي وأمرني أن أمسكك. [البخاري].

وعاد إبراهيم إلى فلسطين، وظل بها مدة طويلة يعبد الله -عز وجل- ثم ذهب لزيارة إسماعيل، فوجده يبري نبلاً له قرب بئر زمزم، فلما رآه إسماعيل قام إليه واحتضنه واستقبله أحسن استقبال، ثم قال إبراهيم لابنه: يا إسماعيل إن الله أمرني بأمرٍ. فقال إسماعيل: اصنع ما أمرك به ربك، فقال إبراهيم: وتعينني عليه؟ قال إسماعيل: وأعينك عليه، فقال إبراهيم: إن الله أمرني أن أبني هنا بيتًا، كي يعبده الناس فيه، فوافق إسماعيل أباه، وبدأ ينقل معه الحجارة اللازمة لبناء هذا البيت، وكان إبراهيم يبني، وإسماعيل يعينه، حتى إذا ما ارتفع البناء واكتمل جاء جبريل بحجر من الجنة، وأعطاه لإبراهيم، ليضعه في الكعبة، وهو ما يسمى بالحجر الأسود.

وبعد أن انتهى إبراهيم وإسماعيل -عليهما السلام- من بناء الكعبة وقفا يدعوان ربهما: {ربنا تقبل منا إنك أنت السميع العليم . ربنا واجعلنا مسلمين لك ومن ذريتنا أمة مسلمة لك وأرنا مناسكنا وتب علينا إنك أنت التواب الرحيم} [البقرة:127-128] وقد أثنى الله على نبيه إسماعيل -عليه السلام- ووصفه بالحلم والصبر وصدق الوعد، والمحافظة على الصلاة، وأنه كان يأمر أهله بأدائها، قال تعالى: {واذكر في الكتاب إسماعيل إنه كان صادق الوعد وكان رسولاً نبيًّا وكان يأمر أهله بالصلاة والزكاة وكان عند ربه مرضيًّا} [مريم:54-55].

وكان إسماعيل رسولاً إلى القبائل التي سكنت واستقرت حول بئر زمزم، وأوحى الله إليه، قال تعالى: {قولوا آمنا بالله وما أنزل إلينا وما أنزل إلى إبراهيم وإسماعيل وإسحاق ويعقوب والأسباط وما أوتي موسى وعيسى والنبيون من ربهم لا نفرق بين أحد منهم ونحن له مسلمون} [البقرة:163] وقال تعالى: {إنا أوحينا إليك كما أوحينا إلى نوح والنبيين من بعده وأوحينا إلى إبراهيم وإسماعيل وإسحاق ويعقوب والأسباط} [النساء:163] وكان إسماعيل -عليه السلام- أول من رمى بسهم، فقد كان النبي -صلى الله عليه وسلم- يشجع الشباب على الرمي بقوله: (ارموا بني إسماعيل فإن أباكم كان راميًا) [البخاري].

وإسماعيل -عليه السلام- هو جد النبي -صلى الله عليه وسلم- وأبو العرب، قال صلى الله عليه وسلم: (إن الله اصطفى كنانة من ولد إسماعيل، واصطفى قريشًا من كنانة، واصطفى من قريش بني هاشم، واصطفاني من بني هاشم) [مسلم].

موسوعة الاسرة المسلمة.




نبينا إسماعيل عليه السلام.


كلمات البحث

الأعمال والموضوعات الحصرية الخاصة بشبكة الكعبة الاسلامية | الأعضاء الجدد والتهانى والترحيبات-قوانين الشبكة | انتاج شبكة الكعبة من الاسطوانات الاسلامية | المنتدى العام | قسم الكعبة المشرفة | صور الكعبة | فيديو الكعبة | يوتيوب الكعبة | الكعبة | القسم الشرعى | القرأن الكريم | منتدى الحديث وعلومه | منتدى سيد الخلق عليه الصلاة والسلام | قصص الأنبياء والرسل | شخصيات اسلامية | منتدى العقيدة الإسلامية | منتدى الفقه وأصوله | منتدى الإعجاز العلمي | المكتبة الإسلامية | قسم التلاوات القرأنية | المصاحف الكاملة | التلاوات القرأنية | الصوتيات والمرئيات والاسطوانات الاسلامية | الخطب والدروس والمحاضرات الإسلامية | المرئيات الاسلامية | الأناشيد و الادعية الإسلامية الصوتية والمرئية | قسم الاسطوانات الاسلامية | قسم التعليم المصرى | منتدى المرحلة الاعدادية | منتدى المرحلة الثانوية | اسطوانات وزارة التربية والتعليم المصرية برابط الموقع | منتدى البحوث العلميه | القسم التقنى | منتدى برامج الكمبيوتر العامة | منتدى الجوال الاسلامي | الاقسام الادارية | قسم المشرفين | قسم طلبات الاشراف | الأستفسارات والإقتراحات | قسم فتاوى العلماء | قسم الاخبار | السياحة والسفر | منتدى التصاميم والصور والبطاقات الإسلامية | موضوعات تحت النظر والدراسة | الكتب الالكترونية الاسلامية | الكتب بصيغة وورد و pdf | البرامج الاسلامية | الدروس و الشروحات العلمية | طرائف وعجائب | نافذه على مكة المكرمة | نافذة على المدينة المنورة | الحج والعمره | أخبار المنتدى | مكتبة المصاحف الكامله بصيغه mp3 برابط واحد خاص بشبكة الكعبة الاسلامية | ثانية ابتدائى | ثالثة ابتدائى | رابعة ابتدائى | خامسة ابتدائى | سادسة ابتدائى | اولى اعدادى | ثانية اعدادى | ثالثة اعدادى | أولى ثانوى | الثانى الثانوى | الثالث الثانوى | المواد المشتركة للمرحلتين | شئون تعليمية | ورشة الموضوعات | منتدى أخبار التعليم-المعلم-المعلم المساعد | لا تنشرها | القسم العام | المصاحف الكاملة لقراء أرض الكنانة | المصاحف الكامة لقراء الحرمين وجزيرة العرب | المصاحف الكاملة لقراء الشمال الافريقى | المصاحف الكاملة لقراء الشام والعراق | قسم التلاوات الخاشعة والمؤثره والسور المنفرده | مصاحف كامله للجوال برابط واحد | تراث علماء المسلمين | مصاحف كامله تحميل باعلى جوده بصيغة flac | المصاحف الغير كامله | المصاحف المجوده | قسم شهر رمضان المعظم | منتدى الأسرة المسلمة | قسم فنون المطبخ | قسم الديكور والاثاث المنزلى والاعمال اليدويه | منتدى عالم أدم وحواء | قسم عالم الطفل | منتدى الطب البديل وطب الاعشاب | ملتقى الأسرة والمجتمع | ملتقى الأخوات | صاله النقاش الحى للمواضيع العامه | الرقية الشرعية | مرئيات قناة الرحمة | مرئيات قناة الناس | مرئيات قناة الحكمة | مرئيات قناة الخليجية | مرئيات قناة الأمة | مرئيات قناة صفا | مرئيات قناة المجد | مرئيات باقى القنوات | منتدى نتائج الامتحانات | الفيزياء-مواد مشتركه | الكيمياء-مواد مشتركة | الأحياء-مواد مشتركة | الجغرافيا-مواد مشتركة | التاريخ-مواد مشتركة | الفلسفة والمنطق-مواد مشتركة | اللغة العربية | اللغة الانجليزية | اللغة الفرنسية | رياضه (1) | اللغة العربية | اللغة الانجليزية | رياضه (2) | مواد المجموعة العلمية | مصاحف كاملة بصيغة flac | مصاحف كاملة بتقنية التورنت | منتدى التعليم الأزهرى | شخصيات تاريخية | المصاحف المترجمة الى لغات أخرى | المصاحف المكتملة للحرم النبوي و المكي | مصاحف الحرم المكي | مصاحف الحرم المدني | حمل و استمع الى السورة التي تريد بصوت العديد من القراء | multi user detected | تحميل مصاحف كاملة بتقنية التورنت | لطائف ورقائق | الصف الثانى الثانوى نظام جديد | تراث الشيخ محمد متولى الشعراوى | تراث الشيخ المحدث محمد ناصر الدين الألباني | تراث الشيخ محمد بن صالح العثيمين | الحفلات المجودة و التسجيلات الخارجية لكبار القراء | دروس الحرمين الشريفين | تعليم أحكام التجويد | أولى ابتدائى | الترم الاول | الترم الثانى | اللغة العربية | اللغة العربية | اللغة الانجليزية | اللغة الانجليزية | اللغة الفرنسية والالمانية | اللغة الفرنسية والالمانية | الحساب | الحساب | الدين الاسلامي | الدين الاسلامي | منتدى رياض الأطفال | (Kindergarten /K.g) رياض الأطفال | منتدى اسطوانات وزارة التربية والتعليم المصرية بتقنية التورنت | اسطوانات وزارة التربية والتعليم المصرية بتقنية التورنت | القرآن الكريم كاملا بمقطع واحد mp3 | قسم الشيخ محمد العريفى | قسم معلمى اللغة الانجليزية | الترم الأول | اللغة العربية ترم اول | اللغة الانجليزية الترم الأول | الرياضيات الترم الاول | اللغة الفرنسية والالمانية الترم الأول | الدين الاسلامى الترم الأول | الترم الثانى | الدين الاسلامى الترم الثانى | اللغة الفرنسية والالمانية الترم الثانى | الرياضيات الترم الثانى | اللغة الانجليزية الترم الثانى | اللغة العربية الترم الثانى | الترم الأول | اللغة العربية ترم اول | اللغة الانجليزية الترم الأول | الرياضيات الترم الاول | اللغة الفرنسية والالمانية الترم الأول | الدين الاسلامى الترم الأول | الترم الثانى | اللغة العربية الترم الثانى | اللغة الانجليزية الترم الثانى | الرياضيات الترم الثانى | اللغة الفرنسية والالمانية الترم الثانى | الدين الاسلامى الترم الثانى | الترم الأول | اللغة العربية ترم اول | اللغة الانجليزية الترم الأول | اللغة الفرنسية والالمانية الترم الأول | الرياضيات الترم الاول | العلوم الترم الأول | الدراسات الاجتماعية الترم الأول | الدين الاسلامى الترم الأول | الترم الثانى | اللغة العربية الترم الثانى | اللغة الانجليزية الترم الثانى | الرياضيات الترم الثانى | اللغة الفرنسية والالمانية الترم الثانى | العلوم الترم الثانى | الدراسات الاجتماعية الترم الثانى | الدين الاسلامى الترم الثانى | الترم الأول | اللغة العربية خامسة ابتدائى ترم أول | اللغة الانجليزية خامسة ابتدائى الترم الأول | الرياضيات خامسة ابتدائى الترم الاول | العلوم خامسة ابتدائى الترم الأول | الدراسات الاجتماعية خامسة ابتدائى الترم الأول | اللغة الفرنسية والالمانية خامسة ابتدائى الترم الأول | الدين الاسلامى خامسة ابتدائى الترم الأول | الترم الثانى | اللغة العربية خامسة ابتدائى الترم الثانى | اللغة الانجليزية خامسة ابتدائى الترم الثانى | الرياضيات خامسة ابتدائى الترم الثانى | العلوم خامسة ابتدائى الترم الثانى | الدراسات الاجتماعية خامسة ابتدائى الترم الثانى | اللغة الفرنسية والالمانية خامسة ابتدائى الترم الثانى | الدين الاسلامى خامسة ابتدائى الترم الثانى | الترم الأول | اللغة العربية ترم اول سادسة ابتدائى | اللغة الانجليزية الترم الأول سادسة ابتدائى | الرياضيات الترم الاول سادسة ابتدائى | العلوم الترم الأول سادسة ابتدائى | الدراسات الاجتماعية الترم الأول سادسة ابتدائى | الدين الاسلامى الترم الأول سادسة ابتدائى | الحاسب الألى والتربية الفنية الترم الاول سادسة ابتدائى | الترم الثانى | اللغة العربية الترم الثانى سادسة ابتدائى | اللغة الانجليزية الترم الثانى سادسة ابتدائى | الرياضيات الترم الثانى سادسة ابتدائى | العلوم الترم الثانى سادسة ابتدائى | الدراسات الاجتماعية الترم الثانى سادسة ابتدائى | الدين الاسلامى الترم الثانى سادسة ابتدائى | الحاسب الألى والتربية الفنية الترم الثانى سادسة ابتدائى | الترم الأول | اللغة العربية أولى اعدادى ترم اول | اللغة الانجليزية اولى اعدادى الترم الأول | اللغة الفرنسية والالمانية اولى اعدادى الترم الاول | الرياضيات اولى اعدادى الترم الاول | الدراسات الاجتماعية اولى اعدادى الترم الأول | العلوم اولى اعدادى الترم الأول | الحاسب الألى والتربية الفنية اولى اعدادى الترم الاول | الدين الاسلامى اولى اعدادى الترم الاول | الترم الثانى | اللغة العربية اولى اعدادى الترم الثانى | اللغة الانجليزية اولى اعدادى الترم الثانى | اللغة الفرنسية والالمانية اولى اعدادى الترم الثانى | الرياضيات اولى اعدادى الترم الثانى | الدراسات الاجتماعية اولى اعدادى الترم الثانى | العلوم اولى اعدادى الترم الثانى | الحاسب الألى والتربية الفنية اولى اعدادى الترم الثانى | الدين الاسلامى اولى اعدادى الترم الثانى | الترم الأول | اللغة العربية ثانية اعدادى ترم اول | اللغة الانجليزية ثانية اعدادى الترم الاول | الرياضيات ثانية اعدادى الترم الاول | الدراسات الاجتماعية ثانية اعدادى الترم الأول | العلوم ثانية اعدادى الترم الأول | اللغة الفرنسية ثانية اعدادى الترم الأول | الحاسب الألى والتربية الفنية ثانية اعدادى الترم الاول | الدين الاسلامى ثانية اعدادى الترم الأول | الترم الثانى | اللغة العربية ثانية اعدادى الترم الثانى | اللغة الانجليزية ثانية اعدادى الترم الثانى | الرياضيات ثانية اعدادى الترم الثانى | الدراسات الاجتماعية ثانية اعدادى الترم الثانى | العلوم ثانية اعدادى الترم الثانى | اللغة الفرنسية ثانية اعدادى الترم الثانى | الدين الاسلامى ثانية اعدادى الترم الثانى | الحاسب الألى والتربية الفنية ثانية اعدادى الترم الثانى | الترم الأول | اللغة العربية ثالثة اعدادى ترم اول | اللغة الانجليزية ثالثة اعدادى ترم اول | الرياضيات ثالثة اعدادى ترم اول | العلوم ثالثة اعدادى ترم اول | الدراسات الاجتماعية ثالثة اعدادى ترم اول | اللغة الفرنسية ثالثة اعدادى ترم اول | الحاسب الالى والتربية الفنية ثالثة اعدادى ترم اول | الدين الاسلامى ثالثة اعدادى ترم اول | الترم الثانى | اللغة العربية ثالثة اعدادى ترم ثانى | اللغة الانجليزية ثالثة اعدادى ترم ثانى | الرياضيات ثالثة اعدادى ترم ثانى | الدراسات الاجتماعية ثالثة اعدادى ترم ثانى | العلوم ثالثة اعدادى ترم ثانى | اللغة الفرنسية ثالثة اعدادى ترم ثانى | الحاسب الالى والتربية الفنية ثالثة اعدادى ترم ثانى | الدين الاسلامى ثالثة اعدادى ترم ثانى | الترم الأول | الترم الثانى | اللغة العربية أولى ثانوى ترم اول | اللغة الانجليزية أولى ثانوى الترم الأول | اللغة الفرنسية والالمانية أولى ثانوى الترم الأول | الرياضيات أولى ثانوى الترم الاول | اللغة العربية أولى ثانوى ترم ثانى | اللغة الانجليزية أولى ثانوى الترم الثانى | اللغة الفرنسية والالمانية اولى ثانوى الترم الثانى | الرياضيات اولى ثانوى الترم الثانى | منتدى الكتب وامتحانات السودان 2013 وجمهورية مصر العربية | منتدى المرحلة الابتدائية | قسم طلبات البرامج | سلة المحذوفات | الإعلانات الإدارية | القرأن الكريم تحميل واستماع | Paragraphs , Essays, Letters and E-mails | النحو | النصوص | القصة | القراءة | الأدب | البلاغة والتعبير | المراجعة والامتحانات | الكيمياء | الأحياء | الفيزياء | الجيولوجيا وعلوم البيئة, | الرياضه البحته, | الرياضه التطبيقية | مجموعة المواد الأدبية | الجغرافيا, | التاريخ, | علم النفس والاجتماع | الفلسفة والمنطق والمواطنه, | الختمات المرتلة و المجودة المرئية | جميع كتب المرحلة الابتدائية الحديثة ترم أول وثان 2013 - 2014 بصيغة PDF | جميع كتب المرحلة الإعدادية الحديثة ترم أول وثان 2013 – 2014 بصيغة PDF | جميع كتب المرحلة الثانوية الحديثة ترم أول وثان 2013 - 2014 بصيغة PDF | اسطوانات أولى ابتدائى | اسطوانات ثانية ابتدائى | اسطوانات ثالثة ابتدائى | اسطوانات رابعة ابتدائى | اسطوانات خامسة ابتدائى | اسطوانات سادسة ابتدائى | اسطوانات أولى اعدادى | اسطوانات ثانية اعدادى | اسطوانات ثالثة اعدادى | اسطوانات أولى ثانوى | اسطوانات ثانية ثانوى | اسطوانات ثالثة ثانوى | الحاسب الآلي للمرحلة الابتدائية والإعدادية والثانوية العامة | قسم التعليم الفنى | قسم التعليم التجارى | قسم التعليم الصناعى | قسم التعليم الزراعى | تلاوات وحفلات الشيخ عبد المنعم الطوخى | قسم مدارس اللغات | قسم المرحلة الابتدائية لمدارس اللغات | قسم المرحلة الاعدادية لمدارس اللغات | قسم المرحلة الثانوية لمدارس اللغات | توزيع جميع المواد الدراسية لجميع المراحل التعليمية 2013-2014 | التلاوات النادرة والحفلات المجودة لمشاهير القراء | تلاوات وحفلات الشيخ محمد صديق المنشاوى | تلاوات وحفلات الشيخ عبد الباسط عبد الصمد | بطاقات دعوية من تصميم الموقع | قسم معلمى اللغة العربية |



ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك




kfdkh Yslhudg ugdi hgsghl>


توقيع :
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بسم الله الرحمن الرحيم
بارك الله فيكم ونفعكم بكم، ووفقني وإياكم لما يحب ويرضى.
عرض البوم صور أبو عادل أبو عادل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-22-2011, 04:48 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو متألق
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2010
العضوية: 54
المشاركات: 470
بمعدل : 0.14 يوميا
التقييم: 10
محمد حسين ابراهيم is on a distinguished road


كاتب الموضوع : أبو عادل المنتدى : قصص الأنبياء والرسل
افتراضي

كل الشكر والتقدير لك على الموضوع الرائع .. ...
وجزاك الله عنا كل الخير
.. ثق أننا بانتظار المزيد منك ...
تحياتى ...


عرض البوم صور محمد حسين ابراهيم محمد حسين ابراهيم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-22-2011, 04:52 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو متألق ومشرح للأشراف على الأقسام الإسلامية
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2010
العضوية: 232
الدولة: المملكة المغربية
المشاركات: 2,953
بمعدل : 0.91 يوميا
التقييم: 10
أبو عادل is on a distinguished road


كاتب الموضوع : أبو عادل المنتدى : قصص الأنبياء والرسل
افتراضي

إسماعيل عليه السلام

نبذة:

هو ابن إبراهيم البكر وولد السيدة هاجر، سار إبراهيم بهاجر - بأمر من الله - حتى وضعها وابنها في موضع مكة وتركهما ومعهما قليل من الماء والتمر ولما نفد الزاد جعلت السيدة هاجر تطوف هنا وهناك حتى هداها الله إلى ماء زمزم ووفد عليها كثير من الناس حتى جاء أمر الله لسيدنا إبراهيم ببناء الكعبة ورفع قواعد البيت، فجعل إسماعيل يأتي بالحجر وإبراهيم يبني حتى أتما البناء ثم جاء أمر الله بذبح إسماعيل حيث رأى إبراهيم في منامه أنه يذبح ابنه فعرض عليه ذلك فقال "يا أبت افعل ما تؤمر ستجدني إن شاء الله من الصابرين" ففداه الله بذبح عظيم، كان إسماعيل فارسا فهو أول من استأنس الخيل وكان صبورا حليما، يقال إنه أول من تحدث بالعربية البينة وكان صادق الوعد، وكان يأمر أهله بالصلاة والزكاة، وكان ينادي بعبادة الله ووحدانيته.


المسيرة
سيرته:

الاختبار الأول:

ذكر الله في كتابه الكريم، ثلاث مشاهد من حياة إسماعيل عليه السلام. كل مشهد عبارة عن محنة واختبار لكل من إبراهيم وإسماعيل عليهما السلام. أول هذه المشاهد هو أمر الله سبحانه وتعالى لإبراهيم بترك إسماعيل وأمه في واد مقفر، لا ماء فيه ولا طعام. فما كان من إبراهيم عليه السلام إلا الاستجابة لهذا الأمر الرباني. وهذا بخلاف ما ورد في الإسرائيليات من أن إبراهيم حمل ابنه وزوجته لوادي مكة لأن سارة -زوجة إبراهيم الأولى- اضطرته لذلك من شدة غيرتها من هاجر. فالمتأمل لسيرة إبراهيم عليه السلام، سيجد أنه لم يكن ليتلقّى أوامره من أحد غير الله.

أنزل زوجته وابنه وتركهما هناك، ترك معهما جرابا فيه بعض الطعام، وقليلا من الماء. ثم استدار وتركهما وسار.

أسرعت خلفه زوجته وهي تقول له: يا إبراهيم أين تذهب وتتركنا بهذا الوادي الذي ليس فيه شيء؟

لم يرد عليها سيدنا إبراهيم وظل يسير.. عادت تقول له ما قالته وهو صامت.. أخيرا فهمت أنه لا يتصرف هكذا من نفسه.. أدركت أن الله أمره بذلك فسألته: هل الله أمرك بهذا؟

فقال إبراهيم عليه السلام: نعم.

قالت زوجته المؤمنة العظيمة: لن نضيع ما دام الله معنا وهو الذي أمرك بهذا.

وسار إبراهيم حتى إذا أخفاه جبل عنهما وقف ورفع يديه الكريمتين إلى السماء وراح يدعو الله:

رَّبَّنَا إِنِّي أَسْكَنتُ مِن ذُرِّيَّتِي بِوَادٍ غَيْرِ ذِي زَرْعٍ عِندَ بَيْتِكَ الْمُحَرَّمِ رَبَّنَا لِيُقِيمُواْ الصَّلاَةَ فَاجْعَلْ أَفْئِدَةً مِّنَ النَّاسِ تَهْوِي إِلَيْهِمْ وَارْزُقْهُم مِّنَ الثَّمَرَاتِ لَعَلَّهُمْ يَشْكُرُونَ (37) (إبراهيم)

لم يكن بيت الله قد أعيد بناؤه بعد، لم تكن الكعبة قد بنيت، وكانت هناك حكمة عليا في أمر الله سبحانه لإبراهيم، فقد كان إسماعيل -الطفل الذي تُرِكَ مع أمه في هذا المكان- ووالده من سيكونان المسؤولان بناء الكعبة فيما بعد.. وكانت حكمة الله تقضي أن يسكن أحد في هذا الوادي، لميتد إليه العمران.

بعد أن ترك إبراهيم زوجته وابنه الرضيع في الصحراء بأيام نفد الماء وانتهى الطعام، وجف لبن الأم.. وأحست هاجر وإسماعيل بالعطش.

بدأ إسماعيل يبكي من العطش.. فتركته أمه وانطلقت تبحث عن ماء.. راحت تمشي مسرعة حتى وصلت إلى جبل اسمه "الصفا".. فصعدت إليه وراحت تبحث به عن بئر أو إنسان أو قافلة.. لم يكن هناك شيء. ونزلت مسرعة من الصفا حتى إذا وصلت إلى الوادي راحت تسعى سعي الإنسان المجهد حتى جاوزت الوادي ووصلت إلى جبل "المروة"، فصعدت إليه ونظرت لترى أحدا لكنها لم تر أحدا. وعادت الأم إلى طفلها فوجدته يبكي وقد اشتد عطشه.. وأسرعت إلى الصفا فوقفت عليه، وهرولت إلى المروة فنظرت من فوقه.. وراحت تذهب وتجيء سبع مرات بين الجبلين الصغيرين.. سبع مرات وهي تذهب وتعود - ولهذا يذهب الحجاج سبع مرات ويعودون بين الصفا والمروة إحياء لذكريات أمهم الأولى ونبيهم العظيم إسماعيل. عادت هاجر بعد المرة السابعة وهي مجهدة متعبة تلهث.. وجلست بجوار ابنها الذي كان صوته قد بح من البكاء والعطش.

وفي هذه اللحظة اليائسة أدركتها رحمة الله، وضرب إسماعيل بقدمه الأرض وهو يبكي فانفجرت تحت قدمه بئر زمزم.. وفار الماء من البئر.. أنقذت حياتا الطفل والأم.. راحت الأم تغرف بيدها وهي تشكر الله.. وشربت وسقت طفلها وبدأت الحياة تدب في المنطقة.. صدق ظنها حين قالت: لن نضيع ما دام الله معنا.

وبدأت بعض القوافل تستقر في المنطقة.. وجذب الماء الذي انفجر من بئر زمزم عديدا من الناس.. وبدأ العمران يبسط أجنحته على المكان.

كانت هذه هي المحنة الاولى.. أما المحنة الثانية فهي الذبح.

الاختبار الثاني:

كبر إسماعيل.. وتعلق به قلب إبراهيم.. جاءه العقب على كبر فأحبه.. وابتلى الله تعالى إبراهيم بلاء عظيما بسبب هذا الحب. فقد رأى إبراهيم عليه السلام في المنام أنه يذبح ابنه الوحيد إسماعيل. وإبراهيم يعمل أن رؤيا الأنبياء وحي.

انظر كيف يختبر الله عباده. تأمل أي نوع من أنواع الاختبار. نحن أمام نبي قلبه أرحم قلب في الأرض. اتسع قلبه لحب الله وحب من خلق. جاءه ابن على كبر.. وقد طعن هو في السن ولا أمل هناك في أن ينجب. ثم ها هو ذا يستسلم للنوم فيرى في المنام أنه يذبح ابنه وبكره ووحيده الذي ليس له غيره.

أي نوع من الصراع نشب في نفسه. يخطئ من يظن أن صراعا لم ينشأ قط. لا يكون بلاء مبينا هذا الموقف الذي يخلو من الصراع. نشب الصراع في نفس إبراهيم.. صراع أثارته عاطفة الأبوة الحانية. لكن إبراهيم لم يسأل عن السبب وراء ذبح ابنه. فليس إبراهيم من يسأل ربه عن أوامره.

فكر إبراهيم في ولده.. ماذا يقول عنه إذا أرقده على الأرض ليذبحه.. الأفضل أن يقول لولده ليكون ذلك أطيب لقلبه وأهون عليه من أن يأخذه قهرا ويذبحه قهرا. هذا أفضل.. انتهى الأمر وذهب إلى ولده (قَالَ يَا بُنَيَّ إِنِّي أَرَى فِي الْمَنَامِ أَنِّي أَذْبَحُكَ فَانظُرْ مَاذَا تَرَى). انظر إلى تلطفه في إبلاغ ولده، وترك الأمر لينظر فيه الابن بالطاعة.. إن الأمر مقضي في نظر إبراهيم لأنه وحي من ربه.. فماذا يرى الابن الكريم في ذلك؟ أجاب إسماعيل: هذا أمر يا أبي فبادر بتنفيذه (يَا أَبَتِ افْعَلْ مَا تُؤْمَرُ سَتَجِدُنِي إِن شَاء اللَّهُ مِنَ الصَّابِرِينَ). تأمل رد الابن.. إنسان يعرف أنه سيذبح فيمتثل للأمر الإلهي ويقدم المشيئة ويطمئن والده أنه سيجده (إِن شَاء اللَّهُ مِنَ الصَّابِرِينَ). هو الصبر على أي حال وعلى كل حال.. وربما استعذب الابن أن يموت ذبحا بأمر من الله.. ها هو ذا إبراهيم يكتشف أن ابنه ينافسه في حب الله. لا نعرف أي مشاعر جاشت في نفس إبراهيم بعد استسلام ابنه الصابر.

ينقلنا الحق نقلة خاطفة فإذا إسماعيل راقد على الأرض، وجهه في الأرض رحمة به كيلا يرى نفسه وهو يذبح. وإذا إبراهيم يرفع يده بالسكين.. وإذا أمر الله مطاع. (فَلَمَّا أَسْلَمَا) استخدم القرآن هذا التعبير.. (فَلَمَّا أَسْلَمَا) هذا هو الإسلام الحقيقي.. تعطي كل شيء، فلا يتبقى منك شيء.

عندئذ فقط.. وفي اللحظة التي كان السكين فيها يتهيأ لإمضاء أمره.. نادى الله إبراهيم.. انتهى اختباره، وفدى الله إسماعيل بذبح عظيم - وصار اليوم عيدا لقوم لم يولدوا بعد، هم المسلمون. صارت هذه اللحظات عيدا للمسلمين. عيدا يذكرهم بمعنى الإسلام الحقيقي الذي كان عليه إبراهيم وإسماعيل.

خبر زوجة إسماعيل:

عاش إسماعيل في شبه الجزيرة العربية ما شاء الله له أن يعيش.. روض الخيل واستأنسها واستخدمها، وساعدت مياه زمزم على سكنى المنطقة وتعميرها. استقرت بها بعض القوافل.. وسكنتها القبائل.. وكبر إسماعيل وتزوج، وزاره إبراهيم فلم يجده في بيته ووجد امرأته.. سألها عن عيشهم وحالهم، فشكت إليه من الضيق والشدة.

قال لها إبراهيم: إذا جاء زوجك مريه أن يغير عتبة بابه.. فلما جاء إسماعيل، ووصفت له زوجته الرجل.. قال: هذا أبي وهو يأمرني بفراقك.. الحقي بأهلك.

وتزوج إسماعيل امرأة ثانية.. زارها إبراهيم، يسألها عن حالها، فحدثته أنهم في نعمة وخير.. وطاب صدر إبراهيم بهذه الزوجة لابنه.

الاختبار الثالث:

وها نحن الآن أمام الاختبار الثالث.. اختبار لا يمس إبراهيم وإسماعيل فقط. بل يمس ملايين البشر من بعدهم إلى يوم القيامة.. إنها مهمة أوكلها الله تعالى لهذين النبيين الكريمين.. مهمة بناء بيت الله تعالى في الأرض.

كبر إسماعيل.. وبلغ أشده.. وجاءه إبراهيم وقال له: يا إسماعيل.. إن الله أمرني بأمر. قال إسماعيل: فاصنع ما أمرك به ربك.. قال إبراهيم: وتعينني؟ قال: وأعينك. فقال إبراهيم: فإن الله أمرني أن ابني هنا بيتا. أشار بيده لصحن منخفض هناك.

صدر الأمر ببناء بيت الله الحرام.. هو أول بيت وضع للناس في الأرض.. وهو أول بيت عبد فيه الإنسان ربه.. ولما كان آدم هو أول إنسان هبط إلى الأرض.. فإليه يرجع فضل بنائه أول مرة.. قال العلماء: إن آدم بناه وراح يطوف حوله مثلما يطوف الملائكة حول عرش الله تعالى.

بنى آدم خيمة يعبد فيها الله.. شيء طبيعي أن يبني آدم -بوصفه نبيا- بيتا لعبادة ربه.. وحفت الرحمة بهذا المكان.. ثم مات آدم ومرت القرون، وطال عليه العهد فضاع أثر البيت وخفي مكانه.. وها هو ذا إبراهيم يتلقى الأمر ببنائه مرة ثانية.. ليظل في المرة الثانية قائما إلى يوم القيامة إن شاء الله. وبدأ بناء الكعبة..

هدمت الكعبة في التاريخ أكثر من مرة، وكان بناؤها يعاد في كل مرة.. فهي باقية منذ عهد إبراهيم إلى اليوم.. وحين بعث رسول الله، صلى الله عليه وسلم، تحقيقا لدعوة إبراهيم.. وجد الرسول الكعبة حيث بنيت آخر مرة، وقد قصر الجهد بمن بناها فلم يحفر أساسها كما حفره إبراهيم.

نفهم من هذا إن إبراهيم وإسماعيل بذلا فيها وحدهما جهدا استحالت -بعد ذلك- محاكاته على عدد كبير من الرجال.. ولقد صرح الرسول بأنه يحب هدمها وإعادتها إلى أساس إبراهيم، لولا قرب عهد القوم بالجاهلية، وخشيته أن يفتن الناس هدمها وبناؤها من جديد.. بناؤها بحيث تصل إلى قواعد إبراهيم وإسماعيل.

أي جهد شاق بذله النبيان الكريمان وحدهما؟ كان عليهما حفر الأساس لعمق غائر في الأرض، وكان عليهما قطع الحجارة من الجبال البعيدة والقريبة، ونقلها بعد ذلك، وتسويتها، وبناؤها وتعليتها.. وكان الأمر يستوجب جهد جيل من الرجال، ولكنهما بنياها معا.

لا نعرف كم هو الوقت الذي استغرقه بناء الكعبة، كما نجهل الوقت الذي استغرقه بناء سفينة نوح، المهم أن سفينة نوح والكعبة كانتا معا ملاذا للناس ومثوبة وأمنا.. والكعبة هي سفينة نوح الثابتة على الأرض أبدا.. وهي تنتظر الراغبين في النجاة من هول الطوفان دائما.

لم يحدثنا الله عن زمن بناء الكعبة.. حدثنا عن أمر أخطر وأجدى.. حدثنا عن تجرد نفسية من كان يبنيها.. ودعائه وهو يبنيها:

وَإِذْ يَرْفَعُ إِبْرَاهِيمُ الْقَوَاعِدَ مِنَ الْبَيْتِ وَإِسْمَاعِيلُ رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ (127) رَبَّنَا وَاجْعَلْنَا مُسْلِمَيْنِ لَكَ وَمِن ذُرِّيَّتِنَا أُمَّةً مُّسْلِمَةً لَّكَ وَأَرِنَا مَنَاسِكَنَا وَتُبْ عَلَيْنَا إِنَّكَ أَنتَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ (128) رَبَّنَا وَابْعَثْ فِيهِمْ رَسُولاً مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِكَ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُزَكِّيهِمْ إِنَّكَ أَنتَ العَزِيزُ الحَكِيمُ (129) (البقرة)

إن أعظم مسلمين على وجه الأرض يومها يدعوان الله أن يتقبل عملهما، وأن يجعلهما مسلمين له.. يعرفان أن القلوب بين إصبعين من أصابع الرحمن. وتبلغ الرحمة بهما أن يسألا الله أن يخرج من ذريتهما أمة مسلمة له سبحانه.. يريدان أن يزيد عدد العابدين الموجودين والطائفين والركع السجود. إن دعوة إبراهيم وإسماعيل تكشف عن اهتمامات القلب المؤمن.. إنه يبني لله بيته، ومع هذا يشغله أمر العقيدة.. ذلك إيحاء بأن البيت رمز العقيدة. ثم يدعوان الله أن يريهم أسلوب العبادة الذي يرضاه، وأن يتوب عليهم فهو التواب الرحيم. بعدها يتجاوز اهتمامها هذا الزمن الذي يعيشان فيه.. يجاوزانه ويدعوان الله أن يبث رسولا لهؤلاء البشر. وتحققت هذه الدعوة الأخيرة.. حين بعث محمد بن عبد الله، صلى الله عليه وسلم.. تحققت بعد أزمنة وأزمنة.

انتهى بناء البيت، وأراد إبراهيم حجرا مميزا، يكون علامة خاصة يبدأ منها الطواف حول الكعبة.. أمر إبراهيم إسماعيل أن يأتيه بحجر مميز يختلف عن لون حجارة الكعبة.

سار إسماعيل ملبيا أمر والده.. حين عاد، كان إبراهيم قد وضع الحجر الأسود في مكانه.. فسأله إسماعيل: من الذي أحضره إليك يا أبت؟ فأجاب إبراهيم: أحضره جبريل عليه السلام.

انتهى بناء الكعبة.. وبدأ طواف الموحدين والمسلمين حولها.. ووقف إبراهيم يدعو ربه نفس دعائه من قبل.. أن يجعل أَفْئِدَةً مِّنَ النَّاسِ تَهْوِي إلى المكان.. انظر إلى التعبير.. إن الهوى يصور انحدارا لا يقاوم نحو شيء.. وقمة ذلك هوى الكعبة. من هذه الدعوة ولد الهوى العميق في نفوس المسلمين، رغبة في زيارة البيت الحرام.

وصار كل من يزور المسجد الحرام ويعود إلى بلده.. يحس أنه يزداد عطشا كلما ازداد ريا منه، ويعمق حنينه إليه كلما بعد منه، وتجيء أوقات الحج في كل عام.. فينشب الهوى الغامض أظافره في القلب نزوعا إلى رؤية البيت، وعطشا إلى بئر زمزم.

قال تعالى حين جادل المجادلون في إبراهيم وإسماعيل.

مَا كَانَ إِبْرَاهِيمُ يَهُودِيًّا وَلاَ نَصْرَانِيًّا وَلَكِن كَانَ حَنِيفًا مُّسْلِمًا وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ (67) (آل عمران)

عليه الصلاة والسلام.. استجاب الله دعاءه.. وكان إبراهيم أول من سمانا المسلمين.


توقيع :
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بسم الله الرحمن الرحيم
بارك الله فيكم ونفعكم بكم، ووفقني وإياكم لما يحب ويرضى.
عرض البوم صور أبو عادل أبو عادل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-22-2011, 04:56 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو متألق ومشرح للأشراف على الأقسام الإسلامية
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2010
العضوية: 232
الدولة: المملكة المغربية
المشاركات: 2,953
بمعدل : 0.91 يوميا
التقييم: 10
أبو عادل is on a distinguished road


كاتب الموضوع : أبو عادل المنتدى : قصص الأنبياء والرسل
افتراضي

نبي الله اسماعيل عليه السلام

دعوة إبراهيم عليه السلام

يروي المؤرخون أن نبي الله إبراهيم(ع) كان متزوجاً من سارة أخت نبي الله لوط(ع)، وهي ابنة خالته، وأنه لم يرزق منها بولد طوال أكثر من عشرين عاماً، فدعا إبراهيم ربَّه قائلاً: {ربّ هب لي من الصالحين}.

وكانت سارة تعلم برغبة إبراهيم (ع) في أن يصبح أباً ويكون له ولد يعينه في حياته ويرثه بعد مماته. وكانت لها جارية مصرية قبطية، اسمها هاجر، فوهبتها له، ليتزوجها عسى أن يتحقق له مايريد.

وهكذا حقق الله دعوة خليله إبراهيم(ع)، وحملت هاجر {فبشرناه بغلام حليم}، هو اسماعيل(ع).

ارتفعت نفس هاجر بعد حملها، وراحت تتباهى وتتكبر على سيدتها سارة، فاغتاظت سارة ولحقتها الغيرة، فكانت تدور بينها وبين هاجر خلافات كالتي تحصل بين الزوجتين في البيت الواحد، ولكن إبراهيم(ع) كان يوفق بينهما في كل مرة.

وظلت الحال كذلك حتى ولدت هاجر إسماعيل(ع) وإبراهيم(ع) في السادسة والثمانين من العمر، وسارة قد بلغت سن اليأس من الإنجاب، فتعاظمت غيرة سارة، وبات إبراهيم(ع) في حيرة في أمره، كيف يستطيع التوفيق بينهما وهو في هذا العمر شيخ كبير.

وبدأ إبراهيم(ع) يناجي ربه، ويطلب إليه أن يعينه ويساعدهُ، فبشره الله سبحانه بولدين آخرين تنجبهما سارة: { فبشرناها بإسحاق ومن وراء إسحاق يعقوب. قالت: ياويلتي أألد وأنا عجوز وهذا بعلي شيخاً إنّ هذا لشئ عجيب. قالوا أتعجبين من أمر الله؟ رحمة الله وبركاته عليكم أهل البيت إنه حميد مجيد}.

بعد خمس سنوات على ولادة إسماعيل(ع) أنجبت سارة إسحاق(ع) وهكذا صار لإبراهيم ولدان: إسماعيل من هاجر، وإسحاق من سارة... ولحكمة أرادها الله، وتحاشياً لما قد يقع بين الزوجتين وولديهما من الخلاف والمشاحنات أمر الله سبحانه خليله إبراهيم(ع) أن يخرج بإسماعيل وأمه هاجر، ويبتعد بهما عن سارة، التي اغتمت كثيراً وثقل عليها أمر هاجر وودلها إسماعيل، بعد أن صار لها ولد.

بوادٍ غير ذي زرع

أذعن إبراهيم(ع) لأمر ربه، فخرج بهاجر وابنها إسماعيل، وهو لايدري إلى أين يأخذهما، فكان كل ما مرّ بمكانٍ أعجبه فيه شجر ونخل وزرع قال: إلى ههنا ياربّ؟ فيجيبه جبرائيل(ع): امض يا إبراهيم...

وظلَّ خليل الله وهاجر سائرين، ومعهما ولدهما الرضيع إسماعيل حتى وصلوا إلى مكة، حيث لازرع هناك ولاماء، اللهم إلاّ دوحة ألقت عليها هاجر كساءً كان بحوزتها، ليظلهم من حرِّ الشمس اللاهبة.

أراد إبراهيم(ع) أن يترك هاجر وولدها إسماعيل، في ذلك المكان القاحل المقفر، حيث لادار ولانافخ نار، ولاطعام فيه ولاشراب، إلاّ كيس من التمر وقربة صغيرة فيها قليل من الماء كانوا قد حملوهما معهم عند بدء رحلتهم. فخافت هاجر على نفسها الجوع والعطش، وعلى ولدها الهلاك، فتعلقت بإبراهيم(ع) تريد ألا تتركه يذهب، وراحت تساله: إلى أين تذهب ياإبراهيم وتتركني وطفلي في هذا المكان الذي ليس فيه أنيس، ولازرع ولاماء؟!.. أو ما تخاف أن نهلك أنا وهذا الطفل جوعاً وعطشاً؟!

رق قلب إبراهيم(ع) وتحير في أمره، ولكنه تذكر أمر الله له، فماذا يفعل وهو إنما ينفذ ماأمره به ربه؟

وأشاح بوجهه عنها.. ولكن هاجر ألحت في السؤال، وظل إبراهيم(ع) منصرفاً عنها يناجي ربه.. ويأتي الجواب، جازماً حاسماً لاتردد فيه ولاتراجع: إن الله هو الذي أمرني بترككم في هذا المكان، وهو لاشك سيكفيكم..

لاذت أم إسماعيل بالصمت، ورضخت هي الأخرى لما أراده الله ثم قالت: إذن لايضيعُنا..

ورفع إبراهيم(ع) يديه بالدعاء متضرعاً إلى الله وهو يهم بالعودة: { رب إنّي أسكنت من ذريتي بواد غير ذي زرع عند بيتك المحرم. ربنا ليقيموا الصلاة فاجعل أفئدة من الناس تهوي إليهم. وارزقهم من الثمرات لعلهم يشكرون}. ثم قفل عائداً إلى بلاد الشام حيث سارة، وقلبه يهوي إلى مكة.. إلى ولده وفلذة كبده إسماعيل الرضيع، ولاحيلة له إلاّ الدعاء والتضرع.

نفد التمر والماء من بين يدي هاجر... واشتدت حرارة القيظ فعطش الرضيع وطلب الماء ليشرب.. وراح يتلوى من الجوع والعطش فلم تعد هاجر تطيق رؤية طفلها على هذه الحال، فراحت تنظر إليه وعيناها مغرورقتان بالدمع، لاتدري ماذا تفعل.. أتترك وليدها يقضي جوعاً وعطشاً؟ لا، لا، لن تقف مكتوفة الأيدي أمام هذا المصير... فلا بد أنها ستجد الماء.. فالله لن يضيعها وطفلها..

وقامت هاجر في الوادي في موضع السعي أيام الحج، ونادت هناك: هل في الوادي من أنيس، فلم يجبها أحدٌ غير الصدى..

بئر زمـــزم

انطلقت هاجر تبحث عن المائ في كل اتجاه. وكان الصفا أقرب جبل إليها، فصعدت عليه وراحت تنظر يمنه ويسرة وفي كل ناحية فلاح لها على المروى سرابٌ طنته ماءً، نزلت عن الصفا وراحت تسعى مهرولة في الوادي باتجاه المروى، وفي ظنها أنها ستجد الماء.. ولكم كانت خيبتها حينما لم تجده شيئاً، فوقفت منهكة تنظر وتتفحص فلاح لها سرابٌ في الجهة الأخرى على الصفا وكأنه الماء فعادت مهرولة إلى الصفا ولكنها لم تجد هنالك شيئاً.

وهكذا في كل مرة، حتى فعلت ذلك سبع مرات وطفلها لم يفارق مخيلتها، ولم تكن تطيق أن يغيب عن ناظريها.. فلما كانت في المرة السابعة، وقد اشتد بها العطش، وأخذ منها التعب، وأنهكها المسير، دون أن تعثر على الماء.. نظرت إلى طفلها والدموع تكاد تطفر من عينيها، فإذا الماء ينبع من تحت قدميه، فأتته مسرعة وراحت تجمع حوله الرمل وهي تقول: زم زم. ثم أخذت تعب من الماء حتى ارتوت وانحنت على إسماعيل ترضعه.. فإذا بها تسمع صوتاً يقول لها: لاتخافي الضيعة، فإن ها هنا سيكون بيت لله يبنيه هذا الغلام وأبوه، فقري عيناً، إن الله لايضيع أهله.

أفئدة من الناس تهوي إليهم

كانت قبيله جرهم، وهي إحدى أكبر القبائل العربية في ذلك الزمان، مثلها مثل بقية القبائل العربية تجوب الأماكن بحثاً عن الماء والعشب، وكانوا يقيمون في عرفات.. مما أتاح لهم أن يروا الطير تحوم فوق وادي مكة، حيث انبجس الماء من بئر زمزم، فعرفوا أن في ذلك الوادي ماءً، وبعثوا منهم من يتحقق من ذلك، فجاؤوا إلى الوادي فرأوا هاجر وإبنها إسماعيل، وشاهدوا البئر المملوءة ماءً فأعجبهم المكان، فاقتربوا من هاجر وسألوها من تكون؟.

قصت هاجر عليهم قصتها، فطلبوا منها أن تأذن لهم في النزول قريباً منها ومن البئر، فقالت لهم: سوف أستأذن لكم زوجي إبراهيم، فإنه يتفقدنا بين الحين والحين، ولما جاء إبراهيم ليرى إلام صار حال زوجته وابنه البكر إسماعيل(ع)، سألته هاجر إن كان يأذن أن ينزل الجرهميون قريباً منها في وادي مكة، فسرَّ بذلك سروراً عظيماً، وقد علم أن دعوته بدأت تتحقق، فأذن لهم.

وجاءت رسل جرهم ليعرفوا الجواب، فأعلمتهم هاجر أن زوجها أذن لهم بالنزول قريباً منها، شرط ألا يكون لهم على الماء سلطان. فعادوا إلى قومهم يخبرونهم، ففرحوا بذلك ووافقوا.

أقام الجرهميون قرب الماء، فأنست بهم أم إسماعيل، وقد منحوا ابنها كثيراً من المواشي.

وشبّ إسماعيل(ع) بين أبناء قبيلة جرهم، كواحد منهم، فتعلم منهم العربية، وبلغ مبلغ الرجال.

الرؤيا الإمتحان

لما بلغ إسماعيل(ع) الثالثة عشرة من عمره، أراد الله سبحانه وتعالى أن يمتحن صدق إيمان أبيه إبراهيم(ع).. فأرى إبراهيم في المنام أنه يأمره بذبح ولده البكر الشاب إسماعيل وأن عليه إن كان صادق الإيمان أن يمتثل لأمر ربه.

وصدق إبراهيم الرؤيا قولاً وسعى إلى تصديقا عملاً وفعلاً، فجاء إلى ولده إسماعيل وقال له: {يابني إني أرى في المنام أني أذبحك فانظر ماذا ترى}.

ولم يكن إسماعيل(ع) ليكذب رؤيا أباه، ويرفض أمر الله مولاه، فقال لأبيه: {يا أبت افعل ماتؤمر ستجدني إن شاء الله من الصابرين..}.

وهكذا صدق الإثنان: إبراهيم خليل الله، وولده إسماعيل عليهما السلام، صدقا أمر الله دون أن تراودهما الهواجس والشكوك، ولم يترددا في التنفيذ.. وبدأ التنفيذ العملي لذلك التصديق: قاد إبراهيم(ع) إسماعيل إلى المكان الذي أُمِر أ، يذبحه فيه، فبعث الله سبحانه إليه ملكاً على صورة شيخ جليل رزين، فقال إبراهيم(ع): ياإبراهيم، ماتريد من هذا الغلام؟ قال(ع): أريد أن أذبحه. قال الشيخ: سبحان الله! غلام لم يعص الله، ولم يأتِ مايستحق منك ذلك!

قال إبراهيم(ع) إنّ ربي هو الذي أمرني بذلك. فقال الملك الشيخ: ربك ينهاك عن ذلك وإنما أمرك به الشيطان. قال إبراهيم(ع): ويلك إن الذي بلّغني هذا المبلغ هو الذي أمرني به.

وظل الشيخ يحاور إبراهيم(ع) ويقول له: ياإبراهيم إنك نبي إمام، فلئن أنت ذبحت إبنك، تبعك الناس من بعدك وصاروا يذبحون أولادهم.

لم يلتفت خليل الرحمن إلى كلام الشيخ، بل أقبل يستشير ولده إسماعيل(ع) في الذبح وكيف يكون، فقال إسماعيل: يا أبتاه، غط وجهي بخمار، واربط يدي ورجلي.. فقال إبراهيم(ع): الوثاق مع الذبح!.. لا والله أجمعهما عليك، وأسلما لأمر الله.. وتلّ إبراهيم إسماعيل، وأضجعه على الأرض وأخذ السكين ووضعها على حلقه..ورفع رأسه إلى السماء وجر السكين.. ولكن الله العزيز العليم، لم يكن ليترك إبراهيم يذبح ولده إسماعيل وهو يعلم صدق الأثنين وتسليمهما لأمره، وقد ظهر هذا التصديق جلياً واضحاً: {فلما أسلما وتله للجبين. وناديناه: أن ياإبراهيم قد صدّقت الرؤيا إنا كذلك نجزي المحسنين. إن هذا لهو البلاء المبين}.

وأمر الله سبحانه جبرئيل فقلب السكين على قفاها، فلم تفعل شيئاً. ثم رفع إسماعيل(ع) وأتى بكبش كبير أضجعه موضعه، ونجى إسماعيل من الذبح: {وفديناه بذبح عظيم. وتركنا عليه في الآخرين. سلامٌ على إبراهيم. كذلك نجزي المحسنين}.

إسماعيل(ع) وزوجتاه

وتوفيت هاجر أم إسماعيل رضوان الله عليها، فدفنها إسماعيل(ع) في مكة قرب البيت الحرام، في المكان الذي يعرف اليوم بحجر إسماعيل.

ثم تزوج فتاة من جرهم، عاشت معه بعد وفاة أمه هاجر... وجاء إبراهيم(ع) بعد فترة ليتفقد أحوال ابنه وأهله، ولم يكن إسماعيل موجوداً في البيت، فوقف على امرأته دون أن تعرفه، وراح يسألها عن إسماعيل، فقالت: خرج يبتغي لنا.. وسألها عن أحوالهم وكيف يعيشون، فراحت تشكو الضيق وتعلن أنهم في أسوأ حال.. ولم تستضفه، فقال لها: إذا جاء زوجك فاقرئيه السلاموقولي له يغير عتبة بابه.

وتركها إبراهيم(ع) وانصرف راجعاً، فلما جاء إسماعيل(ع) عرف أنّ إباه قد حضر، فسأل زوجته: هل جاءنا أحد اليوم؟ قالت: جاءنا رجل شيخ.. وراحت تصفه له وذكرت له ما سألها عنه، وأخبرته بما قالت هي له، فقال لها إسماعيل(ع) وهل أوصاكِ بشئ؟ قالت: أوصاني أن أقرئك السلام، ويقول لك أن تغيّر عتبة بابك.

فقال إسماعيل(ع): ذلك هو أبي، وقد أمرني أن أطلقك، وطلّقها فلحقت بأهلها، ثم تزوج بأخرى من قبيلة جرهم.

وعاود إبراهيم(ع) زيارته إلى بيت ولده إسماعيل(ع)، وكان إسماعيل خارجاً، فدخل فلم يجده ووجد زوجته، فرحبت به، واستضافته، فنزل وسألها عنه فقالت: خرج يطلب الرزق لنا. قال: كيف أنتم، وكيف تعتاشون؟ قالت: نحن بخير وسعة، والحمد لله، فقال إبراهيم(ع) وما طعامكم وشرابكم؟ قالت: أما طعامنا فاللحم، وأما شرابنا فالماء. فقال(ع): اللهم بارك لهم في اللحم والماء، ثم قال لها: إذا جاء زوجك فأقرئيه مني السلام، وقولي له يثبت عتبة بابه ويستوص بها خيراً.

ولما رجع إسماعيل إلى بيته. سأل امرأته: هل زاركم أحد اليوم؟ قالت نعم، رجل شيخ حسن الهيئة، سألني عنك، فأخبرته أنّك خرجت في طلب الرزق، وسألني عن حالنا وكيف عيشنا، فأبلغته أننا بخير وسعة من الله.

وسأل إسماعيل(ع) زوجته: هل أوصاك ذلك الشيخ بشئ؟ قالت: نعم، هو يقرئك السلام ويأمرك أن تثبت عتبة بابك وتستوصي بها خيراً. قال: إنه أبي، وأنت عتبة الباب، وقد أمرني أن أثبتك في بيتي زوجة لي وأستوصي بك خيراً.

إسماعيل(ع) ينقل الحجارة لبناء البيت الحرام

غاب إبراهيم(ع) مدة لم ير خلالها ابنه إسماعيل(ع)، حتى أمره الله سبحانه تعالى، أن يبني له بيتاً في مكة، يكون مثابة للناس.

ولم يعرف إبراهيم أين يبني البيت، وتحير في الأمر، فبعث الله عزوجل جبرائيل، فأشار إليه بالمكان المناسب، وجاءه بالقواعد من الجنة.

قصد إبراهيم(ع) منزل ولده إسماعيل، وأبلغه الأمر الإلهي، فقال إسماعيل(ع): تبنيه وأساعدك.

وبدأ إسماعيل بنقل الأحجار، من ذي طوى وجبل أبي قبيس، وراح إبراهيم(ع) يبني البيت ويدعو مع إسماعيل: {ربنا تقبّل منا إنك أنت السميع العليم}.

رفع إبراهيم وإسماعيل عليهما السلام بناء البيت، حتى بلغ يوم بنائه تسعة أذرع، وقد جعلا له بابين: شرقياً وغربياً يسمى المستجار. ثم إنّ جبرائيل (ع) دل إبراهيم على موضع الحجر الذي كان الله تعالى قد أنزله على آدم، والذي يروى أنه كان أشد بياضاً من الثلج، وإنما اسود بعدما لمسته أيادي الكفار، فأخذ إبراهيم(ع) الحجر الأسود ذاك، ووضعه في المكان الذي هو فيه اليوم.

وعند انتهاء إبراهيم وإسماعيل(عليهما السلام) من بناء بيت الله الحرام، عهد الله إليهما أن يقوما على خدمته: {... وعهدنا إلى إبراهيم وإسماعيل أن طهرا بيتي للطائفين والعاكفين والركّع السجود} وجعله مثابة للناس، وأمرهم باتخاذه مصلى: {وإذ جعلنا البيت مثابة للناس وأمناً واتخذوا من مقام إبراهيم مصلى}.

ثم أمر الله سبحانه خليله إبراهيم(ع) أن يعلو ركناً من أركان البيت، وينادي في الناس: ألا هلم إلى الحج: {وأذَّن في الناس بالحج يأتوك رجالاً وعلى كل ضامر يأتين من كل فج عميق. ليشهدوا منافع لهم، ويذكروا اسم الله في أيام معلومات على مارزقهم من بهيمة الأنعام فكلوا منها وأطعموا البائس الفقير. ثم ليقضوا تفثهم وليوفوا نذورهم وليطوَّفوا بالبيت العتيق}.

إسماعيل(ع) نبي الله

لما أحس إبراهيم(ع) بقرب وفاته، أوصى ابنه إسماعيل(ع) أن يقوم بخدمة بيت الله الحرام، ويدبر شؤونه، وهكذا كان فبعد وفاة إبراهيم(ع)، قام إسماعيل برعاية البيت والسهر على شؤونه.. ثم إن الله سبحانه وتعالى نبأه وأرسله إلى العماليق وقبائل اليمن. فأخذ ينهاهم عن عبادة الأوثان ودعاهم إلى عبادة الرحمن، الواحد الأحد الفرد الصمد، فآمن بعضهم وكفر آخرون.

وقد ذكر الله سبحانه نبيه إسماعيل(ع) في سبع من سور القرآن المجيد، هي على التوالي: سورة البقرة، سورة آل عمران، سورة النساء، سورة الانعام، سورة إبراهيم، سورة الأنبياء، وسورة ص.

أما إسماعيل الذي ورد ذكره في سورة مريم في قوله تعالى: {واذكر في الكتاب إسماعيل إنّه كان صادق الوعد وكان رسولاً نبيا. وكان يأمر أهله بالصلاة والزكاة وكان عند ربه مرضيا}، إسماعيل هذا هو ابن حزقيل، كما أجمع عليه المؤرخون وليس إسماعيل بن إبراهيم(عليهما السلام) وكان إسماعيل بن حزقيل هذا نبياً أيضاً، وسمي "صادق الوعد" لأنه وعد شخصاً أن ينتظره في مكان معين لايبرحه، فانتظره ولم يغادر المكان، فيما نسى ذلك الشخص موعده وجاء بعد سنين ليجد إسماعيل(ع) لايزال في انتظاره، يأكل مما أنبته له الله من الأعشاب.

ويروى في قصة إسماعيل هذا، أنّ عابد بني إسرائيل الذي كان يقضي حوائج الناس عند الملك هو الذي وعده، وأنه نسي وعده وهو عند الملك، وأن الملك خرج ذات يوم للتنزه كعادته وقد اصطحب معه أعوانه ومنهم العابد هذا، وبينا هم يتجولون في البرية وقع نظر العابد على إسماعيل، فتقدم إليه وقال له: إنك لاتزال هاهنا ياإسماعيل؟ قال إسماعيل عليه السلام: ألم تقل لي إنتظرني ها هنا؟ فها أنا منتظرك، فتعجب الملك مما رأى وتساءل كيف يبقى إنسان إلى الحول في مكانٍ واحد. فاخبره إسماعيل(ع) أنّ الله قد أظله بغمام، وأجرى له عين ماءٍ، وأنبت له من بقل الأرض ماكان يقتات به.

وكان مع الملك رجل جبارٌ لم يستطع أن يفهم كيف أنّ إسماعيل قضى سنة كاملة في ذلك المكان، فقال للملك: سيدي الملك إنّ هذا الرجل لكذّاب، فلقد مررت أنا بهذه البرية منذ مدة فلم أرَ أحداً هنا، وإنما كان يروح ثم يعود إلى هذا المكان.

وكانت لإسماعيل هذا(ع) كرامة عند الله تعالى، كما لكل نبي من الأنبياء، فقال للجبار: إن كنت تكذب عليَّ فيما تقول، نزع الله صالح ما أعطاك، فلم يلبث أن تناثرت أسنان ذلك الجبار، واعترف بكذبه، ثم توسّل إلى الملك أن يطلب من إسماعيل، أن يسامحه ويدعو الله أن يرد عليه أسنانه، لأنه شيخ كبير السن ولايمكنه العيش دون أسنان. فطلب الملك إلى إسماعيل أن يدعو ربه أن يعيد للرجل أسنانه، فقال إسماعيل(ع) سأفعل. قال الملك: بل الساعة. قال إسماعيل(ع): إنني أفضّل أن أؤخره لوقت السَّحر، لإن أفضل أوقات الدعاء وقت السحر.

وهكذا، دعا إسماعيل ربه فردّ على الرجل أسنانه.

ويروي أنّ أهل مكة كانوا يفتشون عن إسماعيل لايعرفون له مكاناً، وهو قائم في المكان الذي وعد عابد بني إسرائيل أن يجده فيه، إلى أن عثر عليه رجل منهم. فقال له: يانبي الله، لِمَ تركتنا وتخليت عنا، فلقد ضعفنا بعدك وكدنا نهلك؟ قال إسماعيل(ع): لقد وعدت رجلاً أن ألاقيه في هذا المكان، ولن أغادر من هنا قبل أن يعود ونلتقي.

لما سمع الرجل ذلك من إسماعيل، أسرع إلى قومه يخبرهم بأمره وأمر الوعد، فخرجوا يبحثون عن الرجل حتى وجدوه، فقالوا له، مالك أيها الرجل تعد ولاتفي، لقد وعدت إسماعيل أن تلاقيه في مكانه وأخلفت وعدك، فهرع الرجل إلى مكان إسماعيل(ع) وقال له: يانبي الله، إنني نسيت موعدك، ولم أتذكر لو لم يذكّرني هؤلاء.

ويذكر أنّ إسماعيل(ع) قال للرجل: لو لم تأتِ لبقيت منتظراً، ولو طال ذلك إلى قيام الساعة، فأنزل الله تعالى: {واذكر في الكتاب إسماعيل إنه كان صادق الوعد}.

ويروي أن قوم النبي إسماعيل هذا، ضايقوه وآذوه، حتى أنهم، أخذوه فسلخوا جلده، فغضب الله عليهم، وأراد لنبيه أن يقتصّ منهم، فأنزل عليه ملكاً يقول له: قد أُمِرتُ بالسمع والطاعة لك، فمر فيهم بما ترى. فقال إسماعيل(ع): لا، يكون لي بالحسين بن علي(ع) أسوة.

أما إسماعيل بن إبراهيم (عليهما السلام)، فهو أبو العرب، وقد عاش مائة وسبعاً وثلاثين سنة على مايذكر الرواة، وقد رزق(ع) من الأولاد اثنا عشر ذكراً هم: فائت، قيدار، إربل، ميم، مسمع، دوما، دوام، ميشا، حداد، حيم، قطورا، وماش.

وإلى إسماعيل(ع) يتصل نسب حبيب الله نبينا محمد(صلى الله عليه وآله) عن طريق ولده قيدار والله أعلم، حيث ورد عن رسول الله (صلى الله عليه وآله) قوله: "أنا ابن الذبيحين" وهو يعني أباه عبد الله وجده إسماعيل بن إبراهيم عليه وعليهما الصلاة والتسليم.

ويذكر المؤرخون نسب النبي محمد(ص) ومنهم المسعودي الذي قال: هو محمد بن عبد الله بن عبد المطلب، بن هاشم بن عبد مناف بن قصي بن كلاب بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن النضر بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن الياس بن مضر بن نزار بن عدنان بن أد بن أود بن ناحور بن يعور بن يعرب بن يشجب بن ثابت بن إسماعيل بن إبراهيم خليل الرحمن بن تارخ، إلخ....

من هنا يعلم فضل نبي الله إسماعيل(ع)، حيث أنه كان من صلبه شجرة النبوة المباركة، والأشخاص الذين من أجلهم خلق الله سبحانه الأرض ومن وماعليه، وهم أهل البيت حبيب الله محمد وأولاده من ابنته فاطمة(ع) وزوجها ابن عم النبي علي بن أبي طالب(ع). من هنا إذاً كرامة إسماعيل(ع) عند الله حتى افتداه بذبح عظيم كما مرّ معنا، ليحفظ سبحانه شجرة النبوة المباركة والأئمة الميامين.

ويذكر أن نبي الله إسماعيل (ع) لما أحس بدنو أجله، أوصى إلى أخيه إسحاق بتدبير شؤون البيت الحرام، وتوفي سلام الله عليه، ودفن في المسجد الحرام في المكان الذي فيه الحجر الأسود.

فسلام الله على إسماعيل إنه كان نبياً رسولاً

وكان من الأخيار وكان من الصابرين

والحمد لله رب العالمين

منقول للامانة.


توقيع :
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بسم الله الرحمن الرحيم
بارك الله فيكم ونفعكم بكم، ووفقني وإياكم لما يحب ويرضى.
عرض البوم صور أبو عادل أبو عادل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-03-2012, 12:17 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو متألق
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2012
العضوية: 26654
الدولة: مصر الغالية علينا
المشاركات: 699
بمعدل : 0.24 يوميا
التقييم: 10
شاهيناز is on a distinguished road


كاتب الموضوع : أبو عادل المنتدى : قصص الأنبياء والرسل
افتراضي رد: نبينا إسماعيل عليه السلام.


عرض البوم صور شاهيناز شاهيناز غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-06-2012, 07:35 PM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
كبير المراقبين
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Nov 2011
العضوية: 22544
المشاركات: 7,561
بمعدل : 2.60 يوميا
التقييم: 10
NESR is on a distinguished road


كاتب الموضوع : أبو عادل المنتدى : قصص الأنبياء والرسل
افتراضي رد: نبينا إسماعيل عليه السلام.

أسأل الله العظيم .. الرحمن الرحيم .. المنان الكريم .. رب العرش العظيم .. الملك العليم ..
أن يدخلك جنة النعيم .. ويحفظك من الشيطان الرجيم ..
ويعتق رقبتك من عذاب النار الأليم .. ويحفظ بدنك سليم ..
ويهديك صراطه المستقيم .. ويسقيك من عين تسنيم ..
ولا يطعمك من طعام الأثيم .. ولا يذوقك من عذاب الجحيم ..
واشكركم على مواضيعكم المميزة
لكم منى ارق تحية واحترام


عرض البوم صور NESR NESR غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-16-2015, 06:31 PM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو متألق
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Sep 2015
العضوية: 41319
المشاركات: 2,979
بمعدل : 1.96 يوميا
التقييم: 15
ابو نضال is on a distinguished road


كاتب الموضوع : أبو عادل المنتدى : قصص الأنبياء والرسل
افتراضي رد: نبينا إسماعيل عليه السلام.



بسم الله الرحمن الرحيم




بارك الله بك على هذا الطرح القيم


لك مني احلى واجمل باقة ورد



وجزاك الله خيرا وغفر لك ولوالديك وللمسلمين جميعا



لا اله الا الله محمد رسول الله




عرض البوم صور ابو نضال ابو نضال غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

الساعة الآن 10:00 AM

أقسام المنتدى

الأعمال والموضوعات الحصرية الخاصة بشبكة الكعبة الاسلامية | الأعضاء الجدد والتهانى والترحيبات-قوانين الشبكة | انتاج شبكة الكعبة من الاسطوانات الاسلامية | المنتدى العام | قسم الكعبة المشرفة | صور الكعبة | فيديو الكعبة | يوتيوب الكعبة | الكعبة | القسم الشرعى | القرأن الكريم | منتدى الحديث وعلومه | منتدى سيد الخلق عليه الصلاة والسلام | قصص الأنبياء والرسل | شخصيات اسلامية | منتدى العقيدة الإسلامية | منتدى الفقه وأصوله | منتدى الإعجاز العلمي | المكتبة الإسلامية | قسم التلاوات القرأنية | المصاحف الكاملة | التلاوات القرأنية | الصوتيات والمرئيات والاسطوانات الاسلامية | الخطب والدروس والمحاضرات الإسلامية | المرئيات الاسلامية | الأناشيد و الادعية الإسلامية الصوتية والمرئية | قسم الاسطوانات الاسلامية | قسم التعليم المصرى | منتدى المرحلة الاعدادية | منتدى المرحلة الثانوية | اسطوانات وزارة التربية والتعليم المصرية برابط الموقع | منتدى البحوث العلميه | القسم التقنى | منتدى برامج الكمبيوتر العامة | منتدى الجوال الاسلامي | الاقسام الادارية | قسم المشرفين | قسم طلبات الاشراف | الأستفسارات والإقتراحات | قسم فتاوى العلماء | قسم الاخبار | السياحة والسفر | منتدى التصاميم والصور والبطاقات الإسلامية | موضوعات تحت النظر والدراسة | الكتب الالكترونية الاسلامية | الكتب بصيغة وورد و pdf | البرامج الاسلامية | الدروس و الشروحات العلمية | طرائف وعجائب | نافذه على مكة المكرمة | نافذة على المدينة المنورة | الحج والعمره | أخبار المنتدى | مكتبة المصاحف الكامله بصيغه mp3 برابط واحد خاص بشبكة الكعبة الاسلامية | ثانية ابتدائى | ثالثة ابتدائى | رابعة ابتدائى | خامسة ابتدائى | سادسة ابتدائى | اولى اعدادى | ثانية اعدادى | ثالثة اعدادى | أولى ثانوى | الثانى الثانوى | الثالث الثانوى | المواد المشتركة للمرحلتين | شئون تعليمية | ورشة الموضوعات | منتدى أخبار التعليم-المعلم-المعلم المساعد | لا تنشرها | القسم العام | المصاحف الكاملة لقراء أرض الكنانة | المصاحف الكامة لقراء الحرمين وجزيرة العرب | المصاحف الكاملة لقراء الشمال الافريقى | المصاحف الكاملة لقراء الشام والعراق | قسم التلاوات الخاشعة والمؤثره والسور المنفرده | مصاحف كامله للجوال برابط واحد | تراث علماء المسلمين | مصاحف كامله تحميل باعلى جوده بصيغة flac | المصاحف الغير كامله | المصاحف المجوده | قسم شهر رمضان المعظم | منتدى الأسرة المسلمة | قسم فنون المطبخ | قسم الديكور والاثاث المنزلى والاعمال اليدويه | منتدى عالم أدم وحواء | قسم عالم الطفل | منتدى الطب البديل وطب الاعشاب | ملتقى الأسرة والمجتمع | ملتقى الأخوات | صاله النقاش الحى للمواضيع العامه | الرقية الشرعية | مرئيات قناة الرحمة | مرئيات قناة الناس | مرئيات قناة الحكمة | مرئيات قناة الخليجية | مرئيات قناة الأمة | مرئيات قناة صفا | مرئيات قناة المجد | مرئيات باقى القنوات | منتدى نتائج الامتحانات | الفيزياء-مواد مشتركه | الكيمياء-مواد مشتركة | الأحياء-مواد مشتركة | الجغرافيا-مواد مشتركة | التاريخ-مواد مشتركة | الفلسفة والمنطق-مواد مشتركة | اللغة العربية | اللغة الانجليزية | اللغة الفرنسية | رياضه (1) | اللغة العربية | اللغة الانجليزية | رياضه (2) | مواد المجموعة العلمية | مصاحف كاملة بصيغة flac | مصاحف كاملة بتقنية التورنت | منتدى التعليم الأزهرى | شخصيات تاريخية | المصاحف المترجمة الى لغات أخرى | المصاحف المكتملة للحرم النبوي و المكي | مصاحف الحرم المكي | مصاحف الحرم المدني | حمل و استمع الى السورة التي تريد بصوت العديد من القراء | multi user detected | تحميل مصاحف كاملة بتقنية التورنت | لطائف ورقائق | الصف الثانى الثانوى نظام جديد | تراث الشيخ محمد متولى الشعراوى | تراث الشيخ المحدث محمد ناصر الدين الألباني | تراث الشيخ محمد بن صالح العثيمين | الحفلات المجودة و التسجيلات الخارجية لكبار القراء | دروس الحرمين الشريفين | تعليم أحكام التجويد | أولى ابتدائى | الترم الاول | الترم الثانى | اللغة العربية | اللغة العربية | اللغة الانجليزية | اللغة الانجليزية | اللغة الفرنسية والالمانية | اللغة الفرنسية والالمانية | الحساب | الحساب | الدين الاسلامي | الدين الاسلامي | منتدى رياض الأطفال | (Kindergarten /K.g) رياض الأطفال | منتدى اسطوانات وزارة التربية والتعليم المصرية بتقنية التورنت | اسطوانات وزارة التربية والتعليم المصرية بتقنية التورنت | القرآن الكريم كاملا بمقطع واحد mp3 | قسم الشيخ محمد العريفى | قسم معلمى اللغة الانجليزية | الترم الأول | اللغة العربية ترم اول | اللغة الانجليزية الترم الأول | الرياضيات الترم الاول | اللغة الفرنسية والالمانية الترم الأول | الدين الاسلامى الترم الأول | الترم الثانى | الدين الاسلامى الترم الثانى | اللغة الفرنسية والالمانية الترم الثانى | الرياضيات الترم الثانى | اللغة الانجليزية الترم الثانى | اللغة العربية الترم الثانى | الترم الأول | اللغة العربية ترم اول | اللغة الانجليزية الترم الأول | الرياضيات الترم الاول | اللغة الفرنسية والالمانية الترم الأول | الدين الاسلامى الترم الأول | الترم الثانى | اللغة العربية الترم الثانى | اللغة الانجليزية الترم الثانى | الرياضيات الترم الثانى | اللغة الفرنسية والالمانية الترم الثانى | الدين الاسلامى الترم الثانى | الترم الأول | اللغة العربية ترم اول | اللغة الانجليزية الترم الأول | اللغة الفرنسية والالمانية الترم الأول | الرياضيات الترم الاول | العلوم الترم الأول | الدراسات الاجتماعية الترم الأول | الدين الاسلامى الترم الأول | الترم الثانى | اللغة العربية الترم الثانى | اللغة الانجليزية الترم الثانى | الرياضيات الترم الثانى | اللغة الفرنسية والالمانية الترم الثانى | العلوم الترم الثانى | الدراسات الاجتماعية الترم الثانى | الدين الاسلامى الترم الثانى | الترم الأول | اللغة العربية خامسة ابتدائى ترم أول | اللغة الانجليزية خامسة ابتدائى الترم الأول | الرياضيات خامسة ابتدائى الترم الاول | العلوم خامسة ابتدائى الترم الأول | الدراسات الاجتماعية خامسة ابتدائى الترم الأول | اللغة الفرنسية والالمانية خامسة ابتدائى الترم الأول | الدين الاسلامى خامسة ابتدائى الترم الأول | الترم الثانى | اللغة العربية خامسة ابتدائى الترم الثانى | اللغة الانجليزية خامسة ابتدائى الترم الثانى | الرياضيات خامسة ابتدائى الترم الثانى | العلوم خامسة ابتدائى الترم الثانى | الدراسات الاجتماعية خامسة ابتدائى الترم الثانى | اللغة الفرنسية والالمانية خامسة ابتدائى الترم الثانى | الدين الاسلامى خامسة ابتدائى الترم الثانى | الترم الأول | اللغة العربية ترم اول سادسة ابتدائى | اللغة الانجليزية الترم الأول سادسة ابتدائى | الرياضيات الترم الاول سادسة ابتدائى | العلوم الترم الأول سادسة ابتدائى | الدراسات الاجتماعية الترم الأول سادسة ابتدائى | الدين الاسلامى الترم الأول سادسة ابتدائى | الحاسب الألى والتربية الفنية الترم الاول سادسة ابتدائى | الترم الثانى | اللغة العربية الترم الثانى سادسة ابتدائى | اللغة الانجليزية الترم الثانى سادسة ابتدائى | الرياضيات الترم الثانى سادسة ابتدائى | العلوم الترم الثانى سادسة ابتدائى | الدراسات الاجتماعية الترم الثانى سادسة ابتدائى | الدين الاسلامى الترم الثانى سادسة ابتدائى | الحاسب الألى والتربية الفنية الترم الثانى سادسة ابتدائى | الترم الأول | اللغة العربية أولى اعدادى ترم اول | اللغة الانجليزية اولى اعدادى الترم الأول | اللغة الفرنسية والالمانية اولى اعدادى الترم الاول | الرياضيات اولى اعدادى الترم الاول | الدراسات الاجتماعية اولى اعدادى الترم الأول | العلوم اولى اعدادى الترم الأول | الحاسب الألى والتربية الفنية اولى اعدادى الترم الاول | الدين الاسلامى اولى اعدادى الترم الاول | الترم الثانى | اللغة العربية اولى اعدادى الترم الثانى | اللغة الانجليزية اولى اعدادى الترم الثانى | اللغة الفرنسية والالمانية اولى اعدادى الترم الثانى | الرياضيات اولى اعدادى الترم الثانى | الدراسات الاجتماعية اولى اعدادى الترم الثانى | العلوم اولى اعدادى الترم الثانى | الحاسب الألى والتربية الفنية اولى اعدادى الترم الثانى | الدين الاسلامى اولى اعدادى الترم الثانى | الترم الأول | اللغة العربية ثانية اعدادى ترم اول | اللغة الانجليزية ثانية اعدادى الترم الاول | الرياضيات ثانية اعدادى الترم الاول | الدراسات الاجتماعية ثانية اعدادى الترم الأول | العلوم ثانية اعدادى الترم الأول | اللغة الفرنسية ثانية اعدادى الترم الأول | الحاسب الألى والتربية الفنية ثانية اعدادى الترم الاول | الدين الاسلامى ثانية اعدادى الترم الأول | الترم الثانى | اللغة العربية ثانية اعدادى الترم الثانى | اللغة الانجليزية ثانية اعدادى الترم الثانى | الرياضيات ثانية اعدادى الترم الثانى | الدراسات الاجتماعية ثانية اعدادى الترم الثانى | العلوم ثانية اعدادى الترم الثانى | اللغة الفرنسية ثانية اعدادى الترم الثانى | الدين الاسلامى ثانية اعدادى الترم الثانى | الحاسب الألى والتربية الفنية ثانية اعدادى الترم الثانى | الترم الأول | اللغة العربية ثالثة اعدادى ترم اول | اللغة الانجليزية ثالثة اعدادى ترم اول | الرياضيات ثالثة اعدادى ترم اول | العلوم ثالثة اعدادى ترم اول | الدراسات الاجتماعية ثالثة اعدادى ترم اول | اللغة الفرنسية ثالثة اعدادى ترم اول | الحاسب الالى والتربية الفنية ثالثة اعدادى ترم اول | الدين الاسلامى ثالثة اعدادى ترم اول | الترم الثانى | اللغة العربية ثالثة اعدادى ترم ثانى | اللغة الانجليزية ثالثة اعدادى ترم ثانى | الرياضيات ثالثة اعدادى ترم ثانى | الدراسات الاجتماعية ثالثة اعدادى ترم ثانى | العلوم ثالثة اعدادى ترم ثانى | اللغة الفرنسية ثالثة اعدادى ترم ثانى | الحاسب الالى والتربية الفنية ثالثة اعدادى ترم ثانى | الدين الاسلامى ثالثة اعدادى ترم ثانى | الترم الأول | الترم الثانى | اللغة العربية أولى ثانوى ترم اول | اللغة الانجليزية أولى ثانوى الترم الأول | اللغة الفرنسية والالمانية أولى ثانوى الترم الأول | الرياضيات أولى ثانوى الترم الاول | اللغة العربية أولى ثانوى ترم ثانى | اللغة الانجليزية أولى ثانوى الترم الثانى | اللغة الفرنسية والالمانية اولى ثانوى الترم الثانى | الرياضيات اولى ثانوى الترم الثانى | منتدى الكتب وامتحانات السودان 2013 وجمهورية مصر العربية | منتدى المرحلة الابتدائية | قسم طلبات البرامج | سلة المحذوفات | الإعلانات الإدارية | القرأن الكريم تحميل واستماع | Paragraphs , Essays, Letters and E-mails | النحو | النصوص | القصة | القراءة | الأدب | البلاغة والتعبير | المراجعة والامتحانات | الكيمياء | الأحياء | الفيزياء | الجيولوجيا وعلوم البيئة, | الرياضه البحته, | الرياضه التطبيقية | مجموعة المواد الأدبية | الجغرافيا, | التاريخ, | علم النفس والاجتماع | الفلسفة والمنطق والمواطنه, | الختمات المرتلة و المجودة المرئية | جميع كتب المرحلة الابتدائية الحديثة ترم أول وثان 2013 - 2014 بصيغة PDF | جميع كتب المرحلة الإعدادية الحديثة ترم أول وثان 2013 – 2014 بصيغة PDF | جميع كتب المرحلة الثانوية الحديثة ترم أول وثان 2013 - 2014 بصيغة PDF | اسطوانات أولى ابتدائى | اسطوانات ثانية ابتدائى | اسطوانات ثالثة ابتدائى | اسطوانات رابعة ابتدائى | اسطوانات خامسة ابتدائى | اسطوانات سادسة ابتدائى | اسطوانات أولى اعدادى | اسطوانات ثانية اعدادى | اسطوانات ثالثة اعدادى | اسطوانات أولى ثانوى | اسطوانات ثانية ثانوى | اسطوانات ثالثة ثانوى | الحاسب الآلي للمرحلة الابتدائية والإعدادية والثانوية العامة | قسم التعليم الفنى | قسم التعليم التجارى | قسم التعليم الصناعى | قسم التعليم الزراعى | تلاوات وحفلات الشيخ عبد المنعم الطوخى | قسم مدارس اللغات | قسم المرحلة الابتدائية لمدارس اللغات | قسم المرحلة الاعدادية لمدارس اللغات | قسم المرحلة الثانوية لمدارس اللغات | توزيع جميع المواد الدراسية لجميع المراحل التعليمية 2013-2014 | التلاوات النادرة والحفلات المجودة لمشاهير القراء | تلاوات وحفلات الشيخ محمد صديق المنشاوى | تلاوات وحفلات الشيخ عبد الباسط عبد الصمد | بطاقات دعوية من تصميم الموقع | قسم معلمى اللغة العربية |



هذا المنتدى محمي بشركة سنة هوست Sunna Host©

جميع الحقوق محفوظة للمسلمين بشرط الإشارة لشبكة الكعبة الإسلامية
This Forum used Arshfny Mod by islam servant
 
>>> شارك موقع شبكة الكعبة مع أصدقائك على الفايسبوك والدال على الخير كفاعله <<<
facebook share islamic

إضغط هنا للمشاركة


هل أعجبك هذا المحتوى ؟